الكويت: عمليات المصالحة تتطلب دعم الأمم المتحدة والمجتمع الدولي

UN multimedia

أكدت الكويت أن عمليات المصالحة تتطلب دعما مستمرا من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي واصفة إياها بأنها شائكة وطويلة الأمد الا ان نجاحها يحقن الدماء ويجنب الدمار والخسائر.

جاء ذلك خلال كلمة الكويت التي ألقاها مندوبنا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي في جلسة لمجلس الأمن حول دور المصالحة في صون الأمن والسلم الدوليين.

وأوضح مندوبنا الدائم ان عملية المصالحة تتطلب ضمان مشاركة المجتمع المدني ووسائل الاعلام، لافتا الى ان وضع استراتيجية إعلامية لتوعية وتشجيع افراد المجتمع على تجاوز حالة النزاع إلى حالة التعايش السلمي امر لا غنى عنه في عالم اليوم.

واشار الى ان مجلس الامن عقد خلال السنوات العشر الماضية العديد من المناقشات حول أهمية أدوات الديبلوماسية الوقائية كالوساطة في حل النزاعات.

وأوضح أن مسألة المصالحة تحظى ببعد مهم جدا للوصول إلى التعايش السلمي بين المجتمعات بعد انتهاء الصراع مشيرا إلى أنه «لكي تنجح المصالحة هناك متطلبات عديدة تحتاج من المجلس مزيدا من الاهتمام».