ممثل برنامج الامم المتحدة للبيئة زار بلدات اتحاد بلديات جرد القيطع واطلع على حالتها البيئية

NNA

 قام فريق من برنامج الامم المتحدة للبيئة ضمّ سامي ديماسي ممثل برنامج البيئة والمدير الاقليمي لغرب آسيا ووفدا مرافقاً، بزيارة بلدات اتحاد بلديات جرد القيطع، وكان في استقبالهم  رئيس اتحاد البلديات عبد الاله زكريا، ورئيس بلدية مشمش محمد بري .

وهدفت الزيارة الى "الاطلاع على الحالة البيئية في المنطقة وغاباتها بشكل عام والعمل على حمايتها ورعايتها من خلال التعاون بين البلديات والسكان ووضع خطط وحلول عملية".

واستمع الوفد الى شرح من زكريا عما "يعانيه الاتحاد والبلديات على حدٍ سواء ، لجهة صعوبة حماية الغابات ولجهة صعوبة  تأمين الحراس لوجستياً نتيجة للأزمة التي يعاني منها الوطن بشكل عام". 

وجال الوفد في مختبر "درب عكار" حيث كان شرح كامل ومفصل من الناشط البيئي خالد طالب لمحتوياته من بذور نباتات نادرة وحشرات .

كما اطلع الوفد على الخطط و المهمات التي قام بها الفريق لناحية إطفاء الحرائق .

وكان للوفد محطة في غابة "العذر" حيث شرح مدير فريق المستجيب الاول التابع لإتحاد بلديات جرد القيطع لإطفاء الحرائق محمد فيصل زكريا "فكرة انشاء الفريق الذي ضم 80 شابا وشابة"، مشيرا الى ان الفريق "بدأ  العمل  في 2021" ، شارحا "المشاكل التي يعاني منها واهمها المحروقات وتكاليف الصيانة" .

ديماسي

من جهته لفت سامي ديماسي الى "روعة المنطقة وما تحتويه من مقومات سيتم العمل في المستقبل مع المعنيين لوضع خطط وتنفيذ برامج تُعنى بحماية الثروة الطبيعية في المنطقة" .

و اشاد "بالجهود التي يبذلها المعنيون والناشطون في المنطقة  في سبيل حماية ثرواتهم وتفعيل السياحة فيها".

ثم كانت جولة في ارجاء الغابة والقموعة.