رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة اليوم الدولي للعمل البرلماني (30 حزيران/يونيو)

يسلِّم اليوم الدولي للعمل البرلماني، وهو مناسبة جديدة أعلنتها الأمم المتحدة، بالدور المحوري الذي تؤديه البرلمانات.

         ولقد شعرتُ مباشرةً، بصفتي نائبا برلمانيا سابقا، بمسؤولية تمثيل الشعب والسعي إلى تلبية تطلعاته.

         فالبرلمانات يمكن أن تشكّل دعائم الديمقراطية، وأدوات دفاع هامة عن حقوق الإنسان، يمكن أن تكون صلة وصل بين القضايا المحلية والعالمية.

         ويمكنها أن تساهم، من خلال سنّ القوانين واتخاذ قرارات الإنفاق، إسهاما كبيرا في تحقيق أهداف التنمية المستدامة - التي تشكّل خطتنا الأساسية لإقامة مجتمعات سلمية وقادرة على الصمود في كوكب ينعم بالصحة.

         إلا أن البرلمانات ما زالت خاضعة لهيمنة الرجل إلى حد كبير. فالعالم يحتاج إلى مزيد من البرلمانيات.

         وإذْ نحتفل بهذا اليوم الدولي الجديد، أود أن أعرب عن تأييدي لأعضاء البرلمانات في أنحاء العالم كافة، وهم يعملون جاهِدين من أجل تحقيق المنجزات لصالح مَن يخدمونهم من الشعوب.

         شكراً لكم.

Date